Blog single photo

رئيس الأهلي ينتقد اتحاد الكرة ويدلي بتصريحات مثيرة لـ(الصيحة)

انتقد رئيس نادي الأهلي الخرطوم الفاتح التوم، تعامل الاتحاد العام لكرة القدم مع أنديته في قضية الموسم الحالي، وكشف عن رؤية ناديه لمصير الموسم قبل اجتماع الاتحاد الأحد المقبل.
وقال التوم لـ(الصيحة): “الاتحاد العام لم يتواصل معنا نهائياً بشأن مصير الموسم الحالي ورؤية الموسم القادم والتسجيلات، رغم أهمية التنسيق وأخذ مشورة الأندية في هذه الملفات.
وأضاف: “كل اتحادات العالم ظلت على تواصل وتنسيق مستمر ويومي مع أنديتها منذ بداية جائحة كورونا وكل القرارات التي اتخذت سواء بإلغاء أو استكمال الموسم كانت تتم بعد التشاور مع الأندية والتواصل اليومي معها واستصحاب رؤيتها، والاتحاد السوداني ربما يكون الوحيد الذي تجاهل أنديته ولم يتواصل معها ليس لإتخاذ قرار بشأن مصير الموسم فحسب بل منذ بداية الجائحة، ولم يهتم بمعرفة أوضاع الأندية وخسائرها جراء التوقف الطويل ولو من أجل امتلاك (داتا) وقاعدة بيانات، ناهيك عن حصر الخسائر والتحرك لتقديم دعم للأندية وهو ما يؤكد أن الاتحاد لا يملك رؤية”.
وحول رؤية الأهلي الخرطوم لمصير الموسم الحالي قال التوم: “النادي الأهلي جزء من المجتمع ورؤيته لا تختلف عن رؤية أي مواطن سوداني حيث تأخذ صحة وسلامة الناس الأولوية في الوقت الحالي لأن هذا الوباء خطير واستئناف النشاط في هذا التوقيت وقبل نهاية الجائحة يشكل خطراً داهماً على المجتمع السوداني ويمكن أن يؤدي لزيادة إنتشار الوباء وتمدد المرض”.
وأضاف: “تنفيذ وتطبيق البروتوكول الذي حدده الاتحاد الدولي لكرة القدم والاتحاد الأفريقي أمر صعب للغاية ومكلف ويتطلب قدرات مالية وإدارية وبشرية ضخمة والدولة نفسها تواجه صعوبات في هذا الجانب، وبالتالي سيكون من العسير جداً إن لم يكن مستحيل أن يتمكن الإتحاد أو الأندية من تنفيذ البروتوكول المطلوب حال استئناف النشاط”.
وتمنى الفاتح التوم أن ينفتح الاتحاد العام على الأندية بشكل أكبر، وأن يشركها في الملفات التي تهمها بشكل مباشر وأن يستمع إلى رؤيتها، وأن يتحرك لمساعدتها وتقديم الدعم لها في هذه الظروف الاستثنائية كما فعلت أغلب الاتحادات الوطنية مع أنديتها.

Top