Blog single photo

تجدد المظاهرات المطالبة بعودة الحكم المدني

خرجت في العاصمة السودانية الخرطوم ومدن أخرى في البلاد، الخميس، مظاهرات للمطالبة بعودة الحكم المدني الديمقراطي في البلاد.

وسار آلاف المتظاهرين في مدن الخرطوم، وبحري (شمال)، وأم درمان (غرب)، والقضارف (شرق) ومدني (وسط) مجددين مطالبهم بإنهاء الانقلاب وعودة الحكم المدني.

وكانت “تنسيقيات لجان المقاومة”، قد دعت الأربعاء إلى الخروج في تظاهرات الخميس في الخرطوم وعدة مدن أخرى في إطار الحراك الثوري المستمر للمطالبة بالحكم المدني.

وتكونت “لجان المقاومة” في المدن والقرى، عقب اندلاع احتجاجات 19 ديسمبر/ كانون الأول 2018، وكان لها الدور الأكبر في إدارة المظاهرات في الأحياء والمدن حتى عزلت قيادة الجيش الرئيس آنذاك عمر البشير، في 11 أبريل/ نيسان 2019.

وقبيل انطلاق المظاهرات شددت السلطات السودانية، من انتشارها الأمني وسط العاصمة الخرطوم، وأغلقت جسر “المك نمر” الرابط بين الخرطوم، ومدينة بحري، كما شهد وسط العاصمة انتشارًا أمنيًا مكثفًا، وإخلاء للمواطنين وإغلاق المحلات التجارية.

وأبلغ شهود عيان عن إغلاق المتظاهرين عددًا من الشوارع الرئيسة والفرعية وسط العاصمة بالحواجز الأسمنتية وجذوع الأشجار والإطارات المشتعلة.

كما رفع المتظاهرون صورًا للصحافية الفلسطينية، شيرين أبو عاقلة، التي استشهدت صباح الأربعاء، جراء إصابتها برصاص الجيش الإسرائيلي في مدينة جنين”.

وردد المتظاهرون الذين يحملون الأعلام الوطنية هتافات مناوئة للحكم العسكري، وتطالب بعودة الحكم المدني الديمقراطي.

ورفع المتظاهرون لافتات كتب عليها، “لا للحكم العسكري” و”دولة مدنية كاملة”، و”الشعب أقوى والردة مستحيلة”، و”حرية، سلام، وعدالة”، “و”نعم للحكم المدني الديمقراطي”.

وكانت سفارة واشنطن لدى الخرطوم قد حذرت رعاياها، في وقت سابق ، داعية إلى تجنب الحشود في العاصمة الخرطوم.

وقالت السفارة عبر صفحتها على فيسبوك: “من المتوقع أن تحدث أعمال العصيان المدني بعد ظهر 12 مايو/ أيار في الخرطوم وربما في ولايات أخرى”.

وأضافت مخاطبةً رعاياها: “تجنب الحشود والمظاهرات، وتوخ الحذر إذا كنت بشكل غير متوقع في محيط التجمعات الكبيرة أو الاحتجاجات”. المصادر: العربي – وكالات

#السوداني #أخبار_السودان #elsudani

Top