Blog single photo

«الصحة السودانية» تتأهب لــ«جدري القرود» وتلغي قيود «كورونا»

أعلنت وزارة الصحة الاتحادية في السودان، وضع خطة للتصدي لمرض جدري القرود بعد تسجيل إصابة مؤكدة في إقليم دارفور الأسبوع الماضي، والاشتباه في 38 حالة ظهرت نتائجها سلبية، وفي غضون ذلك ألغت القيود المفروضة على السودانيين والأجانب بسبب فايروس كورونا.
وتشمل خطة الطواري لمجابهة جدري القرود تفعيل الترصد المرضي لاكتشاف الحالات في وقت مبكر والمتابعة والتقصي وتشديد الإجراءات في المعابر البحرية والجوية والبرية.
وقال مدير الإدارة العامة للطوارئ ومكافحة الأوبئة بالوزارة، منتصر محمد عثمان، في تصريحات لوكالة أنباء السودان الرسمية، إن الخطة تشمل تحديد مراكز العزل وتدريب الكوادر، بجانب تقوية معمل الصحة العامة ستاك والذي يقوم بدوره كاملا في الفحص والتشخيص.
وأضاف أن الإمداد الدوائي وتوفير المعينات والحماية للكوادر الطبية تسهم في الحد خطورة المرض.
وبدورها أكدت ادارة الصحة بالعاصمة الخرطوم، خلوها من مرض جدري القرود، لكنها رفعت حالة التأهب القصوى بعد إعلان الصحة الاتحادية ظهور أعراض واشتباه لبعض المرضى.
وأصدر وزير الصحة الاتحادية المكلف الدكتور هيثم محمد إبراهيم أول من أمس، قراراً وزارياً بإيقاف تبخير الملابس المستعملة بالمحاجر الصحية وعدم التصديق بأي استثناءات من القرار، تقديراً للوضع الوبائي الراهن والمخاطر المتوقعة.
وجاء القرار بناءً على توصية اجتماع المجلس الاستشاري للحجر الصحي، وخطورة الوضع العالمي ومنع انتشار الأمراض المنقولة من خلال تزايد العدوى الوبائية المتوقعة خاصة وباء «جدري القرود».
وأوضحت الوزارة أنه خلال فترة الحضانة تظهر البثور والحمى والصداع وآلام العضلات وتضخم الغدد الليمفاوية، وعندما ينتشر الطفح الجلدي يصبح المرض معدياً بالملامسة والسوائل والممارسات الجنسية.
وكانت وزارة الصحة الاتحادية رصدت تسجيل أول إصابة مؤكدة بجدري القرود بالبلاد، بولاية غرب دارفور لطالب يبلغ من العمر 16 عاماً، تم تأكيدها في المعمل القومي للصحة العامة استاك بالخرطوم.
وفي غضون ذلك قررت الصحة السودانية إلغاء جميع القيود المفروضة على دخول السودانيين والأجانب بسبب فايروس كورونا.
وأوصت «اللجنة الفنية للاستجابة لجائحة كوفيد 19» بالإبقاء على الاشتراطات الصحية بنقاط الدخول التي تنص عليها اللوائح الدولية، لمراقبة الوضع الوبائي العالمي ومتابعة ظهور المتحورات لاتخاذ مايلزم من إجراءات حسب المقتضيات.
وخاطبت الوزارة وزارة الخارجية وسلطة الطيران المدني بتعميم الإجراءات على الجهات ذات الصحة لتنفيذ القرار.
وأبرز التقرير الوبائي لوزارة الصحة تسجيل 38 ألف إصابة بفيروس كورونا، متضمنة 3 الآلاف حالة وفاة، فيما بلغت أعداد المتعافين 32 الفاً.

#السوداني #أخبار_السودان #elsudani

Top