Blog single photo

تاور:المبدعون والفنانون ثروة قومية لابد من المحافظة عليها

ثمن الدكتور صديق تاور عضو مجلس السيادة الإنتقالي، الدور الكبير للفنانين والموسيقيين في توجيه المجتمع وتشكيل وجدانه وصيانة قيمة الإنسانية، مؤكدا حرص الدولة على تقديم الدعم اللازم للفنانين والمبدعين لمواجهة هموم الحياة اليومية، ليتفرغوا لتفجير طاقاتهم الإبداعية واداء رسالتهم المجتمعية، معتبرا ان اهل الإبداع والفن ثروة قومية  ينبغي المحافظة عليها.

ودعا سيادته، لدى مخاطبته مهرجان الوفاء والعرفان للرموز الفنية من المطربين والموسيقيين، الذين رحلوا عن الدنيا خلال الفترة الماضية، الذي نظمه إتحاد المهن الموسيقية، مساء امس، بمسرح قاعة الصداقة بالخرطوم، دعا المبدعين الشباب إلى التسلح بقيم المجتمع والتحلي بالثقافة والإستقامة والجدية، والإحساس بالمسؤلية تجاه المجتمع الذي يقدمون إبداعهم له، بإعتبارهم القدوة، لافتا إلى ضرورة إستغلال الإمكانيات والمعينات الكبيرة التى أصبحت متوفرة لتطوير رسالتهم الفنية وتجويدها.

وأوضح أن عملية الإبداع في مجالات الثقافة والفنون والشعر عملية شاقة، كونها تحتاج إلى إمكانيات لا تتوفر عند الإنسان العادي.

إلى ذلك، أوضح الدكتور عبد القادر سالم رئيس إتحاد المهن الموسيقية، لدى مخاطبته المهرجان، ان المهرجان يهدف الى تخليد ذكرى عدد من الراحلين من كبار المبدعين منذ العام ٢٠١٨م  الذين يزيد عددهم عن الثلاثين مطربا وموسيقيا وملحنا، مشيرا إلى أن إحتفال الليلة شهد توزيع كتاب يحوي سيرتهم الذاتية.

وعبر رئيس إتحاد المهن الموسيقية خلال كلمته عن تقدير وشكر الاتحاد لعضو مجلس السيادة الدكتور تاور، الذي قال "إنه ظل يقف على الدوام مع نشاطات ومشاريع الإتحاد" ، مشيرا إلى أن الهدف من المشروع الحالي هو التوثيق لأهل الفنون والموسيقى.  

تعليقات

اترك تعليق



Top